طب و صحة
مقال متميز

أفضل 6 عادات جيدة لحياة صحية

5
(3)

جميعنا نعرف أن تبني عادات صحية في الحياة، قد يمنع الإصابة بالأمراض المزمنة و يحسن الصحة ويزيد من متوسط ​​العمر المتوقع. ومع ذلك فإن نسبة هامة من الوفيات تكون بسبب الأسلوب السيئ في الحياة. اكتشف معنا ست عادات جيدة لحياة صحية، ستحسن من صحتك و نتائجها الجيدة ستشجعك على تغيير نمط حياتك.

غير نمط حياتك لتعش بصحة أفضل!

جميع الأبحاث المتخصصة في علاقة أسلوب الحياة و تقدير متوسط العمر المتوقع تؤكد أن تبني السلوكيات الصحية الستة التي سنتعرف عليها في الفقرات الموالية قلصت بشكل كبير من خطر الإصابة بأمراض القلب و الأوعية الدموية والسرطان و أدى إلى زيادة متوسط ​​العمر. إن تبني هذه العادات الخمس يحدث فرقا كبيرا في نمط حياتك و يمنحك فرصة لعيش حياة أفضل. غير مقتنع!
الواقع، أن الأسباب التي تجعل الإنسان يظل متعلقا بنمط حياة سيئة رغم أنه يعرف خطورتها و أضرارها على حياته تتمثل في توهم الصعوبة، و في الإرتياح للمألوف أو ما يسمى بمنطقة الأمان. إن كنت من هذا النوع من الناس فإليك هذه الأرقام:

  • يتوقع الباحثون أن الأفراد الذين تبنوا عادات الحياة الصحية الستة ممكن أن يعيشوا بصحة جيدة حتى سن 93 عاما للنساء، و حتى 88 عاما للرجال.

لا بد و أنك مندهش للمدى الإيجابي المتوقع لحياتك بفضل السلوك الصحي. حياتك أمانة قبل كل شيئ و نوعيتها مرتبطة بنمطك الغذائي بشكل مهم، فهذه الأرقام ستشجعك لتبني أسلوب صحي لحياتك. وذلك لن يحصل من دون تطبيق عملية التغيير و الانتقال من نمط سئ إلى نمط صحي.

كيف تنجح في تبني العادات الصحية الستة؟

لا تجعلك الرياضة تعيش لفترة أطول، بل تجعلك تعيش في سن أصغر ـ فرانسوا إيرتيل
  • لاشئ يتحقق من دون نية. هذا أول قرار. أن تأتي الرغبة من داخلك.
  • لاشئ يتحقق من دون الوعي بمخاطر نمط الحياة السيئة على سلامتك و مستوى راحة جسمك.
  • لاشئ يتحقق من دون وعيك بأهمية توازنك النفسي و الروحي.
  • كل شئ يتحقق حين تقرر و تبدأ بالتدريج.

ابدأ بتغيير واحدة من عاداتك السيئة، قد تبدو صعبة في البداية فقط، لكن مع الالتزام بالتطبيق ستندهش من مدى السهولة التي تشعر بها.
انتقل إلى العادة السيئة الموالية، وهكذا حتى تستبدل كل عاداتك السلبية المؤذية إلى سلوكيات جيدة و نافعة، وتنعم بصحة جيدة و حياة ممتعة جسديا و نفسيا.

ما هي العادات الستة لحياة أكثر صحة؟

blank
الصحة من خلال الغذاء هي التحدي في السنوات القادمة ـ جويل روبيشون

يصاب كثير من الناس بأمراض عضوية متفاوتة الخطورة دون أن يفهموا أن السبب الأغلب لمعاناتهم هو أسلوب حياة سيئة. إن بعض الأمراض تخف كثيرا و يشفى منها المريض بعد تغيير شامل لنظامه الحياتي. لهذا يعتقد الباحثون في التغذية أن الأدوية المستقبلية ستكون عبارة عن نوعية غذائك و نوعية أسلوب حياتك. إليك الآن هذه العادات الست:

  • تجنب تماما التدخين.
  • تجنب شرب الكحول.
  • تجنب الوزن الزائد و السمنة.
  • الالتزام بنظام غذائي جيد.
  • غير من عادات نومك.
  • مارس النشاط البدني ل30 دقيقة أو أكثر، من نشاط متوسط الشدة إلى نشاط قوي الشدة.

قد يتعارض النشاط البدني مع ظروف بعض الناس فيصابون بالاحباط فلا يستمرون في ممارسة الرياضة، لذلك لابد من المرونة في تطبيق العادات الستة الصحية. فيمكن القيام بأنشطة بديلة للرياضة المتوسطة أو الشديدة، وذلك بأن تجلس بظهر منتصب على كرسي وتقف ثم تجلس، ثم تكرر الحركة وقوفا و جلوسا بسرعة لعشر مرات. يساعدك ذلك على تحسين لياقتك البدنية. يمكنك أيضا أن تجري لدقيقة واحدة يوميا.

هذه العادات كفيلة بمساعدتك على التمتع بصحة أكثر جودة، من الأفضل أولا أن تبدأ بتغيير نظامك الغذائي. من الأفضل التعامل مع تغيير نمط حياتك بمتعة و حب، ذلك يحفزك أكثر.

من المهم أن تعرف:
أفضل 7 طرق التخلص من دهون البطن
4 خرافات تمنعك من فقدان وزن البطن
أفضل طرق دعم البكتيريا الجيدة للجهاز الهضمي

ما مدى فائدة هذا المقال؟

انقر على نجمة لتقييمها!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 3

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يضع تقييم.

close

لنبقى على اتصال!

يسعدنا أن يتم إعلامك في حالة وجود الأخبار والمقالات الجديدة 😎

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى