طب و صحة
مقال متميز

4 خرافات تمنعك من فقدان وزن البطن

5
(3)

إن كنت سيدة فوق سن الأربعين، فإن الخرافات بشأن صحتك ستلاحقك. في هذا المقال جئنا لك بمعلوات قيمة ونادرا ما يتم الحديث عنها فيما يخص وزن البطن. ستتفاجئين ربما من السبب الذي يجهله أغلبنا ويجعلنا رغم الرياضة والحمية يظل وزن البطن في مكانه لا يتزحزح. المقال يذهب مباشرة إلى السبب الجذري لمشكلة البطن الزائد. تعرفي عليها!

هل يمكن أن نقول وداعًا للبطن الزائد؟

نساء كافحن لفقدان وزن البطن لسنوات. والنتيجة ضعيفة. ذلك يصيب بالاحباط ويجعلك تيأسين من تمارينك الرياضية، وقد تتراجعين عن أي محاولة جادة من أجل فقدان وزن البطن. هناك أفكار تعتقدينها و لم تنتبهي إلى أنها جزء من المشكلة. ندعوك للتعرف على هذه الخرافات وطرق نسفها لأجل رضى و صحة حياتك. إن المقال موجه للسيدات اللواتي يعانين من زيادات الوزن المفاجئة بعد الأربعين. إنها المرحلة التي تلاحظ فيه السيدات تغيرا مفاجئا في وزنهن بشكل لم يكن مألوفا في السابق. قد تكونين لا تعانين من هذه المشكلة، وبدافع الفضول تريدين معرفة المزيد عن الموضوع، كيفما كان وضعك فنحن هنا لننسف الخرافات والأساطير التي تلاحق صحة السيدات!

وزن البطن العنيد

يجب أن يكون أي شيء تفعله لإنقاص الوزن سهلاً قدر الإمكان ولا يزال يحقق نتائج ـ مات ستون

تلحق الأساطير والخرافات الصحية بحياة السيدات أكثر من أي مخلوق على وجه الأرض. ولعلكم تعرفون الكثير من أمثلة هذه الخرافات، أشهرها ما يتعلق بسن اليأس، هذا اللقب العجيب الذي سميت به مرحلة بيولوجية من عمر المرأة. كما ارتبطت هذه الخرافات حتى بألوان وأشكال الملابس. فتحرم السيدات فوق الأربعين من لبس بعض الألوان بدعوى أنها لا تناسب عمرها! بينما الأمر كله مرتبط بتناغم الألوان مع بعضها وليس بمرحلة عمرية محددة. كثيرة الأساطير المعرقلة لحياة السيدات، وهي منتوج الوعي الجماعي الذي غالبا ما يعتبر المرجع الصارم للذوق العام، و للأفكار الشائعة حول مواضيع عدة في المجتمع. طبعا، ليس سهلا تغيير هذه الخرافات، ولن يكون ذلك بين عشية وضحاها، لكن هناك دوما حل لأي مشكلة، وطريقة ما للتخلص من هذه الخرافات. فإن كنت تعانين من وزن البطن الزائد، وكنت فوق الأربعين، فأنت في المكان الصحيح.

تشعرين بأن وزن البطن الزائد يستنزفك

أنت سيدة رائعة مهما كان وزنك! هذا أول شئ علينا كنساء تذكره. من حقنا التمتع بصحة جيدة وبمظهر مرضي لنا قبل أن يرضي غيرنا. إننا نتفق على هذا الأمر. من الجيد أن نعرف أن وزن البطن الزائد مشكل يعاني منه الرجال أكثر من النساء. إلا أن الخرافات بشأن وزن البطن تلاحق السيدات أكثر من الرجال! وهذه مفارقة!. إليك ما يحصل في أغلب تجارب مكافحة وزن البطن الزائد. فأنت حينما تحاولين الإنقاص من وزن البطن فجأة يبدأ كل شيء في الانحدار عندما تظهر الرغبة الشديدة في الحلويات و المشروبات الغازية عند كل وجبة، و المعجنات، تفتح شهية الأكل مع كل تمارين تقومين بها. أي شيء يحتوي على السكر أو الكربوهيدرات يجذبك بقوة فترضخين. إنك لا تتخلصين من وجبة مصنعة تغشين بها قرارك بالعمل على إنقاص و فقدان وزن البطن. ومع ذلك فأنت تعرفين التحذيرات الصحية التي تقول بأن الزيادة السريعة في الوزن خلال الأربعينيات يمكن أن تزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بمرض المفاصل التي تتضرر مع الوقت، يتأثر القلب بالوزن الزائد و تتأثر الأوعية الدموية، إضافة إلى خطر الإصابة بمرض السكري.

رأي خبراء الصحة

blank
وجود صلة بين التعرض للتوتر المتكرر وزيادة الوزن ـ دراسة من جامعة كوليدج لندن

وزن البطن الزائد يأخذ اهتمام خبراء الصحة الذين يعتبرون أن النساء المدخنات، واللواتي لا ينمن بقسط كاف، و النساء اللواتي يتعرضن للإجهاد هن الأكثر عرضة للإصابة بزيادة وزن البطن. فالإجهاد ضار بالصحة، وهو سبب يمكن أن يساهم في زيادة الدهون في البطن. تجنبي ما أمكن أسباب التوتر والحزن المستمر. قد يبدو التدخين عاملا منحفا وينقص من الوزن، لكنه على المدى الطويل يزيد من الدهون في البطن. فيكون محيط الخصر لدى الشخص الذي يدخن في المتوسط ​​أعلى من أولئك الذين لا يدخنون. يربط خبراء الصحة الوزن الزائد بخطر الإصابة بالأمراض، لكن ذلك لا يعني أن كل من زاد وزنها ستصاب بذلك. إن نوعية الحياة وحسن تدبير التوتر، ونظام غذائي سليم وطبيعي، هضم أفضل وتحكم أفضل في الشهية، و حركة نشيطة تبعدك بشكل كبير عن هذه الأمراض حتى وإن كنت بوزن زائد قليلا. لكن وزن البطن العنيد مشكلة تلاحقها الخرافات، لنتعرف عليها فيما يلي.

خرافات تمنعك من فقدان وزن البطن الزائد

blank
خسارة الوزن أكبر دليل على أن بعض الخسارات ربح ـ مارك توين

الخرافة رقم 1: التغيرات الهرمونية هي السبب، تكيفي معها!

هل سمعت هذا! أكيد. إنها فكرة شائعة، وهي مسلم بها. و نحن السيدات نصدقها. فبعد الأربعين، ونحن نرى كتلا تزداد في أجزاء من جسمنا، نزفر عميقا ونقول: إنه شئ طبيعي، هرموناتنا تتغير، هذا قدرنا الآن!. زيادة الوزن بسبب التغيرات الهرمونية هو شيء على النساء تعلم كيفية التعامل معه، وأول فكرة لمواجهة هذا التغيير الهرموني هو تقبله والتعايش معه! هذه الفكرة تدعم الخرافات التالية.

الخرافة رقم 2: كلما أحرقت سعرات حرارية أكثر كلما انخفض ​​وزنك

وأنت فتاة صغيرة في الثانوية، كنت تأكلين الكثير من الأكلات الدهنية السريعة في المطعم المقابل للثانوية، ومع ذلك كنت رشيقة كالفراشة، مقاس وزنك لا يزداد وخصر فستانك بقي مستقرا. إن هذا الأسلوب الذي لم يكن يأثر على وزنك في العشرينيات ليس هو الأسلوب الملائم لك في الأربعينيات. غالبا ما تتفاجأ النساء بزيادة الوزن ابتداء من هذا العمر. وإليك السبب! ” إن انخفاض مستويات هرمون الاستروجين لدى كثير من السيدات في العقد الرابع مع عوامل أخرى كانخفاض التمثيل الغذائي لديهن بنسبة 10% كل عقد من الزمن، يؤدي إلى انخفاض نسبة حرق السعرات الحرارية بنسبة 30%. كما أن مستويات الكورتيزول ترتفع مع تقدم المرأة ​​في العمر مما يجعلها تنجذب أكثر إلى الأطعمة الغنية بالدهون والمالحة التي يصعب حرقها”. المصدر: مواقع صحية الكترونية.
الذي يحصل، هو محاولة المرأة القيام بتمارين قوية والالتزام بحمية صارمة، ثم لا يتزحزح الميزان. فتكون النتيجة عكسية، حين تدرك المرأة أن حالتها لا تنفعها رياضة ولا حمية تتراجع و تصاب بالإحباط ومزيد من تناول سعرات مرتفعة لتعويض الاجهاد الطويل، ومزيدا من الوزن.

الخرافة رقم 3: حين نتوقف عن تناول الكربوهيدرات سينقص الوزن

التخلص من الكربوهيدرات هو الحل الذي يوصي به الخبراء المتخصصون في علاج مشاكل زيادة الوزن. إنه ينفع في بعض حالات الوزن الزائد عموما وجزء البطن خصوصا. لكن بالنسة للنساء فوق سن الأربعين، فإن تجنب الكربوهيدرات لا يعد الحل السحري! أتبثت دراسة أمريكية أن فرط نمو البكتيريا السيئة في الأمعاء يجعل الجسم يخزن سعرات حرارية أكثر مما يستهلك مما يؤدي إلى زيادة كبيرة في دهون الجسم. فحتى مع تجنب الكربوهيدرات يتواصل تزايد الوزن، لأن المشكلة في الأمعاء.

الخرافة رقم 4: حين نخسر وزنا معينا سوف ينخفض ​​وزن البطن

تعتقد معظم السيدات أنه لابد من تقليص الوزن العام للجسم لينخفض وزن البطن. هذا صحيح في حالات معينة. لكن بالنسبة لزيادات الوزن المفاجئة التي تعاني منها سيدات فوق الأربعين فقد ينقص الوزن فعلا لكن البطن يظل على انتفاخه. أول شئ علينا معرفته أنه ليس بالضرورة أن يكون البطن منتفخا ليعني أن السيدة مصابة بالسمنة. الدراسات تشير إلى أن البطن المنتفخ يعني تواجد بكتيريا الأمعاء السيئة. وهذا هو المشكل الحقيقي! إن فرط نمو البكتيريا غير الصحية يؤدي إلى تراكم الغازات في الأمعاء الدقيقة مما يسبب انتفاخ البطن. ومن هنا تسقط السيدات في هذا الفخ! فخ وهم البدانة والسمنة. فلا تنفع الرياضة والحمية لأن المشكلة في الأساس أن الأمعاء غير سليمة. ولهذا لا تفهم السيدات لماذا رغم انخفاض وزنهن العام يعانين من بطن بارزة كثيرا.

ما الحل إذن؟

blank
عندما تضيف تدريجيًا أطعمة غنية بالعناصر الغذائية وغنية بالألياف ، فإنك ببساطة تتوقف عن الشعور بالرغبة الشديدة. نفدت المساحة في بطنك للخردة القديمة. بدلاً من الرغبة الشديدة ، تشعر بالشبع والرضا والمحتوى ـ كاثي فريستون

إنه دعم صحة الأمعاء بإعادة التوازن إلى نسبة البكتيريا الجيدة مقابل البكتيريا السيئة. وذلك بتوفير الفيتامينات والمعادن الطبيعية التي تساعد في الحفاظ على محركات حرق الدهون في الجسم. إنه الحل الفعال لوزن البطن الزائد. أن يتم دعم الأمعاء بالبكتيريا الجيدة التي تساعد في الحفاظ على صحة جسمك وعمله بشكل جيد.

أفضل طريقة طبيعية لتحقيق ذلك

توجد هذه البكتيريا الصحية في أغذية مثل الزبادي والكافيار، وأيضا وبشكل مكثف في:

  • مستخلص جذر الكركم

الكركم هو مصدر نباتي للإستروجين. يعل على تحقيق التوازن في مستويات هرمون الاستروجين بشكل طبيعي، فينتج عن ذلك تخفيف الأعراض الالتهابية مثل زيادة الوزن والانتفاخ وآلام المفاصل.

  • مستخلص أوراق الكاري

أوراق الكاري غنية بالعناصر الغذائية الحيوية مثل الفوسفور والحديد والفيتامينات A و B و C و E التي تغير طريقة امتصاص الجسم للدهون ، وبالتالي تحسين عملية الهضم وتسهيل التخلص من الانتفاخ.

  • اشربي الماء
blank
منقوع البابونج لتقليص انتفاخ البطن

علميا تبين أن كلما تبعت نظام حمية قاس، كلما تشبث الجسم بالدهون. فالجسم يدافع عن نفسه، عندما يصاب بالجفاف فهو يحتفظ بالسوائل. يؤدي ذلك إلى تراكم الماء في البطن، وينتج عن ذلك انتفاخا. اشربي الماء مقدار 1.5 لتر يوميا لتفريغ الهواء من البطن، أيضا شاي الأعشاب المصنوع من اليانسون النجمي أو الكمون أو عرق السوس. من الأفضل كل صباح شرب كوب كبير من الماء الفاتر. اصنعي العصائر المنزلية، إنها تساعد على الحفاظ على الألياف والفيتامينات الضرورية لعبور الأمعاء بشكل جيد.

الخلاصة: صحة البطن تظهر في وزنه العادي. لا داعي لتمارين رياضية مجنونة، وحمية غذائية صارمة تصيبك بالجوع و الاغماء، وبلا جدوى!: انتبهي إلى صحة أمعاءك، وفري لها الوجبات الطبيعية غير المصنعة ودعما جيدا بالباكتيريا الصحية. كلما نقصت الباكتيريا السيئة من الأمعاء كلما نقص وزن البطن. صحة جيدة نتمناها لك!

شاركي المقال مع صديقاتك في شبكتك الاجتماعية. ربما هناك من تعاني من هذا المشكل والمقال سيعطيها فكرة إيجابية. سجلي في نشرتنا الاخبارية ليصلك جديدنا.
المزيد عن هذا الموضوع
: أفضل 7 طرق التخلص من دهون البطن

ما مدى فائدة هذا المقال؟

انقر على نجمة لتقييمها!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 3

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يضع تقييم.

close

لنبقى على اتصال!

يسعدنا أن يتم إعلامك في حالة وجود الأخبار والمقالات الجديدة 😎

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

خديجة يكن

قصاصة وروائية. كاتبة مقالات. مغربية أبدية، حالمة أبدية، أشارككم أفضل ٱكتشافاتي في مختلف المجالات الخاصة بالمغرب. بفضل هذا الموقع يمكنك أن تجد مقالات مثل الخطط الجيدة. تابعني في شغفي!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى