منوعات

5 أفكار جميلة للمدرسة للأطفال والمعلمين

5
(3)

ماذا تعني المدرسة لأطفالك؟ هل فكرت في ذلك؟ الأكيد أن الأطفال يرون في كل شيئ وسيلة للمتعة. وهذا ما يجب أن يشعروا به. إجعل من الذهاب إلى المدرسة شيئا محبوبا وسعيدا لأبنائك. نقترح عليك في هذا المقال بعض الأفكار الممتعة للأطفال والمعلمين.

التمتع بالعودة إلى المدرسة

جميع الآباء يشترون ملابس لأطفالهم ٱستعدادا للدخول إلى المدرسة، إنها بلوزات بيضاء وقد تكون بلون آخر،ثم ملابس غالبا تجعل الأطفال يبدون أكبر من عمرهم، يبدون أكثر نضجا، وٱبتساماتهم صغيرة مختلطة بالخوف أحيانا، بالإنزعاج، ونظراتهم فقدت بريق الصيف. هذا يثير في نفسي الحزن، وربما أنت كذلك. هذا جعلني أتساءل:
“أين تذهب طفولة هؤلاء الأطفال؟” السنوات قصيرة والبالغون يعرفون هذا جيدا، سمعنا هذا الكلام من الكبار ونهمسه لأنفسنا. إن الطفولة مرحلة قصيرة من عمر الإنسان، لماذا نجعل من أطفالنا كبارا بهذه السرعة!.
مع العودة إلى المدرسة تأتي البدايات الجديدة. إجعل أطفالك متشوقون و عيونهم مشرقة تقول ” نحن دائمًا متحمسون ومستعدون للتعلم!”.

أفكار لمدرسة ممتعة

  • العودة إلى الكتب المدرسية

هذه فكرة مجربة ونتيجتها إيجابية. بالنسبة للصغار يكون الإنفصال عن الآباء مقلقا، والعودة إلى كتب المدرسة ثقل مزعج. قم بقراءة بصوت عالي قصصا عن عودة الآخرين إلى المدرسة. يتأثر الصغار بتجارب أطفال مثلهم. ويحبون تجربة ما يحكيه أطفال آخرون عن قصصهم السعيدة بالعودة إلى المدرسة.

  • إفطار العودة إلى المدرسة

إنه أول يوم للعودة إلى المدرسة بعد صيف جميل، بعض الآباء يسرعون في تقديم شيئ خفيف لطفلهم وشحن محفظته بفطيرة إفطار. إنها بداية مزعجة للصغار. قم بتجربة هذه الفكرة الممتعة لصغيرك. إجعل هذا الصباح ذكرى دافئة في ذاكرة طفلك. إحرص على تناول إفطار خاص بأسرتك الصغيرة في هذا اليوم، خذ صورة تذكارية لأول يوم يعود فيها إبنك إلى المدرسة. لم يتأخر الوقت! لازال بإمكانك فعل هذا!

  • تقاليد المدرسة السعيدة
blank

من تقاليد المدرسة الممتعة التي أتذكرها بسعادة، أن أمي كانت تضع لي شيئا في حقيبة المدرسة. يا للروعة! حين تفتح المحفظة وقت الإستراحة وتجد فطيرة صغيرة أو تفاحة أو قطعة حلوى منزلية. “إن أمي معي حتى وأنا في المدرسة” هكذا يفهم الصغار. إنها لحظة رائعة أكثر مما يمكن تخيله. الصغار مهتمون بهذه التفاصيل، لا تجعل هذا يفوتك!

  • ملاحظات الغداء

ي الأسابيع القليلة الأولى من المدرسة، قم بإلصاق ملاحظات خاصة في علب طعام طفلك. هذا يثير الحواس الطفولية. ٱكتب مثا ” هذه علبة البطاطا كما تحبها يا حبيبيي” أو “وجبة لذيذة من أمك”، أي كلمة يسعد با طفلك وترسم له ٱبتسمة لامعة في وجهه طوال ساعات المدرسة.

  • ملابس زاهية لطفلك

إجعل من ملابس أطفالك زاهية الألوان وبتصاميم طفولية، لدى طفلك الوقت المستقبلي لٱرتداء تصاميم الكبار. الآن، إجعل طفلك يتمتع بملابس الطفولة، ٱخترها بهيجة وٱبتعد عن الألوان الداكنة.

  • هدية للمعلمين

المعلمون أيضا يسعدون بتذكرهم من حين لآخر. هدية بسيطة تساعدهم في الإعتناء بأنفسهم وتجعل أيامهم مشرقة. إنها فكرة بسيطة! بطاقة جميلة أو شوكولا زاهية. لايتطلب الأمر سوى مبادرة تقدير! أعرف معلمة كانت تخبرني بفرح عن هدايا من أمهات تلاميذها الصغار، هدايا بسيطة لكنها الأفضل على الإطلاق!

هل لديك طريقتك الممتعة لبدء عام دراسي جديد؟ ٱتركه في التعليق واسمح لي أن أعرف.

ما مدى فائدة هذا المقال؟

انقر على نجمة لتقييمها!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 3

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يضع تقييم.

close

لنبقى على اتصال!

يسعدنا أن يتم إعلامك في حالة وجود الأخبار والمقالات الجديدة 😎

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

خديجة يكن

كاتبة مغربية. قصاصة وروائية. كاتبة مقالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى